الأحد، 11 سبتمبر، 2011

تغار من عيونكِ السماء .. !


عيناكِ ياحبيبتى مشاتل الضياء
كنجمتان .. تسبحان فى جدائل السماء
تزرران شوقنا
وتزرعان دربنا
غابات كستناء

***
حبيبتى
من ياترى .. نكون
إذا اختفت .. من ليلنا الحزين
هذه العيون
ومالت النجوم للمغيب
وأعشب الظلام فى الدروب
فنحن .. لن نكون
والحب .. لن يكون

***
حبيبتى
تغار من عيونكِ السماء
تغار من تساقط الندى
على ثيابكِ الجديده
تغار من حروفها .. القصيده
وتهرب النجوم
تستحم فى شواطىء الضياء
وتكتب الرياح
فى أجندة العيون
هنا مرافىء الحنين
مساقِط الشهب
عندها .. تفكر السماء أن يكون سقفها ..
من فِضةِِ أو ذهب

****

هناك 7 تعليقات:

وجع البنفسج يقول...

كلمات جميلة ورقيقة جدا ..

استمتعت بالقراءة ..

طاب مساؤك .

zizi يقول...

تغار من كلماتك القصائد

وتغار من حبّاتك القلائد..

..ابدعت وعشقت فذبت فأحسنت ولانملك من انفسنا الا اللهاث بين احرفك علّنا
نجد لنا مكاناً لنصفق لك تقديراً وعشقاً..يا جوكري العزيز ..

(green eyes) يقول...

كلماتك جميله كعادتك

Senora يقول...

كلمات رائعه
ابداع بصراحه

ريــــمــــاس يقول...

صباحك غاردينيا الجوكر
وكيف لاتغار من عيونها السماء وتسقط على صدرها النجوم وتغفو على جبين أحلامها كلما وقصائد لم تكتب إلا لها ( ست النساء ) ..لتبقى معزوفة لن يجيد سماعها سوى قلبك ..وعينيها قصيدة لن يتقن قرائتها سوى نبضك "
؛؛
؛
الجوكر
لله درك رفقاً بـ الحرف
فلقد بتنا نثمل بكأس عشقك
حين نرتشفه سطور وحروف وكلمات لاتشبهها كلمات "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

غير معرف يقول...

دابت حروفي امام جمال حرفك

عبير

miroooo يقول...

كلماتك جميله جداا
فى غايه الرومانسيه
سلمت يداك
تقبل مرورى وتحياتى