الثلاثاء، 30 أكتوبر، 2012

أُدَنْدِنُكِ أُغْنِيةً فيروزية المذاق



في محراب صدركِ ياحبيبتى


دعيني أقيمُ صلواتي

  وأُدَنْدِنُكِ
أُغْنِيةً فيروزية المذاق

تسافرُ بي


  فى جوف غيمة الى عينيكِ

التى يمتزج بها كل الألوان

لأتّخِذَ منهما وطناً

  أبحثُ فيه

عن حقل الزيزفون



شهية انتِ ياحبيبتى كتفاحة آدم

بطعمها ولونها

ولذيذة كشراب التوت

وعنقودية كحبات العنب

وناعمة كملمس الحرير

وأنفاسكِ كنفحةِ العطر

ولكِ شفتين كشقائقِ النعمان

تأخُذُنى

الى عمق الهذيان





29 أكتوبر 2012
8:46:49 مساء(الإثنين)

ليست هناك تعليقات: