السبت، 10 أغسطس، 2013




لماذا كلما إقتربت منكِ ذراعاً
لأمدّ إليكِ عمري
كي تعبري كل مساحات مُدني بكل حرِّية
وأمنحكِ من الدفء مايكفى 
 لترفلي في أسمال السعادة
أراكَ تبتعدين عنِّى باعاً
وتتعمدين أن تسكبى فى حلقى
مرارة الصبار اللاذعة
 

ليست هناك تعليقات: