الجمعة، 6 سبتمبر، 2013


حبيبتى .. !
أنا ﺭﻫﻦ ﺇﺷﺎﺭ منكِ
وكما ﺗﺮﻳﺪين منِّى ﺃﻥ ﺃﻛﻮﻥ سأﻛﻮﻥ !
لو ﺗﺮﻳﺪِين ﺃﻥ ﺃﻛﻮﻥ ﺭﻣلاً ﻋﻠﻰ شاطىء ﺻﺪﺭﻙ
ﺑﻠﺤﻈﺔ واحدة ﺃﻛﻮﻥ
لو ﺗﺮﻳﺪِين ﺃﻥ ﺃﻛﻮﻥ ﻧﺠﻤﺔ ﻓﻲ سماء ليلك
أوﺣﻨﺎء منقوشة فى ﻛﻔﻚ أﻣﻜﺚ فيها ﻗﺮﻭﻥ .. سأكون
لو ﺗﺮﻳﺪِين ﺃﻥ ﺃﻛﻮﻥ ﺎﻟﺒﺤﺮِ الذى يحفظ اسرارك حينا
وحيناً ﻳﺒﺘﻠﻊ ﺟﻨﻮﻧﻚ وغضبك .. أكون
ﻭأُعاهدكِ أنهُ ﺭﻏﻢ ﺧﺒﺚِ ﺍﻟزﻣﺎﻥِ سأﺻﻮنك ولن أخون
فأﻧﺎ ﺭﻫﻦ ﺷﻮﻗﻚ ﻓﺤﻴﻦ ﺗﺸﺘﺎقينى لى أكون أقرب اليكِ من حبل الوريد
وأصبحُ ﻛﻨﺴﻤﺔ خفيفة ﺍﻟﺨُﻄﺎ وﺍﻃﻴﺮُ ﺇﻟﻴﻚ
لأُشبع أشواقك عمرا .. سوف أكون .. !

ليست هناك تعليقات: