الأحد، 4 مايو، 2014



عندما تبتسمين
أُدرك أن أقراص عسل شفتيكِ حان موسم 
قطافها
وأبدأ الحصاد بقبلة
 



لضحكتك جنون
يجعل الشوق اليكِ يطوفُ حول كعبة فمكِ
والقُبْلةَ تكون قاب قوسين أو أدنى من شفتيكِ


 





ضحكتك ياحبيبتى هى لحني

الذي تُغرِّد على نغماته كل عصافيري 
 



عندما طلب منى المعلم أن أرسم لوحة للوطن

رسمت وجه أُمى
 

الخميس، 1 مايو، 2014


رغم إغرآءآت النساء من حولى
لم أُعير أى منهن إهتمامى
وأتركهنَّ وأركض نحوك
لأننى إكتفيت بكِ وطناً ..
وعيناى ممتلئة برسمك
ولم تغِيِـبى عن تفكيرى
أُحدثُكِ أثناء صحوى ونومى
أثناء بوحى وصمتى
ويهتف قلبى عندما يذكرون أمامى إسمك
 



جنونى بكِ يُحرِّضُنىِ على إرتشاف
خَمْر شفتيكِ
أحتسيها فى كأس لهفة حتى السُكْر


انتِ ناعمة كالياسمين
ورقيقة كالفراشة
ويغار من ملمسك الحرير