الخميس، 1 مايو، 2014


رغم إغرآءآت النساء من حولى
لم أُعير أى منهن إهتمامى
وأتركهنَّ وأركض نحوك
لأننى إكتفيت بكِ وطناً ..
وعيناى ممتلئة برسمك
ولم تغِيِـبى عن تفكيرى
أُحدثُكِ أثناء صحوى ونومى
أثناء بوحى وصمتى
ويهتف قلبى عندما يذكرون أمامى إسمك
 

ليست هناك تعليقات: