الاثنين، 23 مارس، 2015


حُبُّى لكِ  
هو الغَرق الذي لا تُجدي معه كلّ مُحاولات الإنقَاذ...! 
 

ليست هناك تعليقات: