السبت، 25 أبريل، 2015



عذرا أيها القلب ... كل قراراتك كانت خاطئة   
و من اليوم سأمنح العقل حرية الإختيار 
وأجعلهُ صاحب القرار ... !





رغم غيابك 
مسائى مزدحم بكِ جداً جداً



من لا يعرفني جيداً لايسئ الظن بى 
حتى لايخيب ظنهُ ..!



ياأنتِ ..
أخبرى شفتيكِ أنني المجنون الذى يقبِّلها سراً ....!
 




السعادة الحقيقية هي في عثورك على الارتياح ...!
 



أيتها السعادة
سيري ببطء حينما تمرين من أمام باب بيتي ...!


رغم غيابكِ الغير مبرر
تأكدى أنكِ حينما تحتاجين لى 
سوف أضع كل شىء جانباً مهما كانت أهميته 
وأكون معكِ 
فليس عندى شىء أهم منكِ
فأنتِ الوحيدة التى استطاعت بأناقتها وإبتسامتها وسحر عينيها 
أن  ترسو على جزيرة احلامى وتحتل موانىء قلبى 
وتتربع على عرشهُ 
( وتقلب كل موازين حياتى )


الثلاثاء، 21 أبريل، 2015



إذا أردت أن تعيش حياة هادئة ومطمئنة 
فعليك بالصبر الجميل 
والمعاتبة الرقيقة 
والإبتسامة المتسامحة 
واخْرِجْ لسان التفاؤل فى وجه اليأس ...!



اذا أردت أن تسكن قلوب البشر وتمتلك وطناً  
عليك أن تكون أنيق فى الحديث والأخلاق 
وعامل الناس كما تحب أن يعاملوك .. !
 



لأننى مريض بكِ  
أواظب على اشتهائكِ كل ليلة
وعندما أستيقظ  من نومى كل صباح  
  أجد على سرير احلامى كل الآثآر المخضبة بكِ ..!



لأنكِ الوجه الجميل 
كشمس الأصيل 
وتمتلكين أجمل ابتسامة ..
ليس لكِ بين النساء مثيل ...!
 




لماذا اصبحت عَلاقاَتنا كالقَهوة البَاردةَ 
فيَ ليلَة شتَاء قارس
تُغْريك برائحتها 
وتنصدم عندما تتذوق طعمُها ...؟



مؤلم جداً أن تمتلك شعوراً  لا تستطيع أن تحكيه لأحد 
ولا تستطيع أن تصفه أو تفسره 
ولا تستطيع حتى  أن تكتبه 
كل ما تستطيعه هو أن تشعر بهِ .. أنت وحدك فقط ...!
 




أين أنتِ 
ف أنا بدونك انسان مُشرد .. بلا وطن يحتويه ..!
 


الأحد، 19 أبريل، 2015


أستيقظ كل صباح علی أمل أن التقي بكِ 
ومازلت كما أنا في إنتظار ذاك اللقاء
ف أخبرينى ياأنتِ 
ماذا عنكِ حتى أطمئن عليكِ ..!



أعلم جداً 
أنني تورَّطتُ بكِ جداً جداً
وأنَّني أمضي الى درب التيه والضياع 
الذى يقودنى الى جحيم الجَنَّة ..!


كيف أستطيع نِسْيان إمرأة أجلستنى فوق غيمة من السعآده 
ووعدتنى بالبقاء وعدم المغادرة


كنت أظن أنَّني الوحيد الذى يسكن قلبك  
ويمتلك الحيِّز الأكبر من مساحة تفكيرك 
كنت أظن وأظن وأظن 
ولكن خابت كل ظنونى وادركت أن بعض الظن إثم ..!