الاثنين، 10 أغسطس، 2015



أتيت اليكِ عَلَى صهوة الشوق
أحملُ بين أحضانى غَيمةً حُبلى بِكِ
لأسجد فى محرابك على سجَّادة الوله
وَأُصلِي للغيم صَلَاة إِستِسقاء 
فَ تعالي ياحبيبتى
لِ يحلوُ بكِ اللقاء .. !


ليست هناك تعليقات: