الخميس، 12 مايو 2016



لم أعـد أهتم بأحد.. 
أمَّا أنتِ فالشُّرود بكِ يهلك عقلي ..!


ليست هناك تعليقات: