الثلاثاء، 30 أغسطس، 2016


لماذا رحلتِ حينما كنتُ فى غفلةً وإنشغال 
ومتى تعودين دون ضجيج وانفعال ..؟
 

ليست هناك تعليقات: