الأربعاء، 8 مايو، 2013

عندما لاح الفراق ( 3 )


يادهشتى
من أنهاركِ التى جفَّت
ووعودكِ التى تبخرت
وارتجفت
إرحلى
لن أقف أمامكِ
كى أمنعك
إرحلى
وأزيحى عن كاهلى
معاول الوجع
وحتى لايصيبنى إنهيار
حدِّقى فى عينى جيداً
قبل الرحيل
لتُهدِّئى قسوةالليل
وارتباك النهار

هناك تعليق واحد:

faroukfahmy يقول...

تصوير رائع رغم مابه من الشجن والالم الا ان له حظ من الواقع
الفاروق